Please enable JS

الاسئلة الشائعة

الاسئلة الشائعة

اذا لم تعثر على اجابة لاسئلتك الرجاء استخدم نموذج التواصل من هنا

كيف يتم البرنامج التدريبي للخيل وما هي مراحله ؟

وذلك من خلال المراحل التالية 
1. المشي ( المسار ) ... ويستمر لمدة شهرين تقريباً بمعدل 4 كيلومترات يومياً من المشي 
2. مرحلة التروت ( الطرود ) ... وتستمر أيضاً لمدة شهرين ولكنها تتم في ميدان مخصص للتدريب .. ثم يأخذ الحصان دورة أو دورتين كاملتين في الميدان المخصص للسباق يومياً
3. مرحلة الكنتر ( التراحيل ) ... حيث يأخذ الحصان دورة أو اثنتين في المضمار الخاص بالتدريب وتستمر هذه المرحلة لمدة ثلاثة أشهر تقريباً
وفي آخر مراحل التدريب يتم إشراك الحصان في سباقات تجريبية لمسافة 400 م فقط في البداية ... ثم سباق لمسافة 1000 م 
ثم يتم إشراك الحصان في سباق تجريبي لمسافة 1200 م مع خيل أخرى من نفس العمر وذلك للحكم على جودة الحصان وصلاحيته للمشاركة في السباقات 

متى يتم ترويض المهر ؟

عندما يصل عمر المهر سنة وثمانية أشهر إلى سنتين يتم ترويضه ( عسفه ) وتبدأ مراحل تدريبه.

كيف يتم الاهتمام بالأمهار بعد فطامها ؟

بعد الفطام يجب الاهتمام بوضع الأمهار في أحواش أكبر أو ما يسمى ( البادوك ) وذلك حتى تتاح الحركة للمهر بحرية كافية ومن أهم مواصفات البادوك أن تكون أرضيته صلبة نسبياً.
عند بلوغ المهر عمر السنة يتم تعويده على اللجام والمشي وتتم قيادته بشكل دوري .

كيف نختار نوعية الخيل التي تصلح للمشاركة في السباقات ؟

يجب الاهتمام بنوع الخيل وتتميز خيل السرعة عادة بالتركيبة الجسمانية الكبيرة مقارنة بخيول السباقات الأخرى .
أشهر خيل السرعة هي خيل ( الثرب ريد ) ويتميز بحجمه الكبير وهذا النوع فيه دم الخيل العربية ودم أجنبي أيضاً.

متى تبدأ رحلة الاهتمام بخيل السرعة ؟

تبدأ من الولادة حيث يجب الاهتمام برضاعة المهر وأن يتلقى تغذية كاملة من حليب الأم .
يتم فطام المهر في عمر 6 – 7 شهور.
ثم يتم الاهتمام بغذاء المهر بعد الفطام ويتم اختيار غذاء يساعد على بناء العظام والمفاصل بالشكل الملائم

ما المقصود بخيل السرعة ؟

هي التي مخصصه لحلبة السباقات

كيفية الوقاية من الإصابة بالأمراض الطفيلية ؟

العناية بالقطيع تشمل العناية بالقطيع عدة إجراءات مهمة وهي :

الفحص الدوري للخيول، وبمجرد الانتباه، يجب عزل المشتبه به
 تحديد نوع الطفيل عن طريق البويضة، وعلى أساسه يجري العلاج

ما هو مرض التهاب الدماغ ؟

هو مرض معد، يصيب الخيول، ويتميز بالتهاب المخ والنخاع الشوكي ويؤدي ذلك إلى ضعف وفقدان الحس، تهيج، شلل، ونسبة نفوق عالية. وسببهذا المرض فيروس من مجموعة فيروسات الأربو، ويوجد للفيروس ثلاث حشرات شرقية وغربية وفنزويلية، وتعتبر الشرقية أشد الحشرات ضراوة حيث تصل نسبة النفوق فيها إلى حد 90%. وينتقل هذا المرض بواسطة البعوض والقراد والجرب وقمل الدجاج وغيرهم من ماصات الدم الحشرية. كما تنتقل العدوى أيضاً، بالاتصال المباشربين الحيوانات السليمة والمريضة وتعتبر الطيور البرية هي المصدر الرئيسي للعدوى، ومنها تنتقل الحشرات العدوى إلى الخيول والإنسان

ما هي طرق الوقاية من مرض السامونيلا المجهضة ؟

منع حدوث المرض، باستخدام الجرثوم الخاص بهذا النوع من السالمونيلا، تعطى للفرس الحامل في الشهر الرابع، والخامس من الحمل. وينصح بإعطاءها جرعة ثانية في الشهر التاسع